سياسة

المغرب يلجأ للتعليم غير النظامي لتغطية 90 % من حاجيات مغاربة العالم

بعدما فشلت الحكومة المغربية في تعميم برنامج التعليم الرسمي على مغاربة العالم بدول المهجر، اضطرت إلى اللجوء للتعليم غير النظامي لتعليم اللغة العربية والثقافة المغربية لفائدة أطفال المغاربة بالخارج.
ومن أجل ذلك، أعدت الحكومة برنامجين أساسيين لتعليم اللغرة العربية والثقافة المغربية برطيقة غير نظامية، وذلك بالموازاة مع برنامج التعليم الرسمي، الذي لا يغطي سوى نسبة 10 في المائة من حاجيات مغاربة العالم في هذا المجال، ما يعني أن التعليم غير النظامي يغطي 90 في المائة من حاجة مغاربة العالم للتعليم.

ويتعلق البرنامج الأول ببرنامج دعم ومواكبة مشاريع جمعيات مغاربة العالم العاملة في مجال تعليم اللغة العربية والثقافة المغربية لفائدة الأطفال المغاربة المقيمين بالخارج، فيما يتعلق الثاني ببرنامج تزويد الجمعيات النشيطة في المجال التربوي بالكتب المدرسية.

ومكن البرنامج الثاني من تزويد 157 جمعية من جمعيات مغاربة العالم بمقررات دراسية تفوق 100.000 مرجع، وذلك خلال الموسم الدراسي 2018/2019 فقط.

وفي ذات السياق، أفاد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، في الجلسة الشهرية التي احتضنها مجلس النواب أمس، أن برنامج التعليم الرسمي للغة العربية والثقافة المغربية بالخارج الذي تشرف عليه الحكومة، يستفيد منه سنويا ما يناهز 75000 من التلاميذ المغاربة المقيمين بالخارج.

وأضاف أن المغرب وفر لفائدة هذه الفئة من مغاربة العالم هيئة تعليمية تتألف من 524 أستاذا وخمسة مفتشين ومنسقا تربويا واحدا، وهم أطر مغاربة يتم تعيينهم لهذا الغرض.

وينفذ برنامج تعليم اللغة العربية والثقافة المغربية، لفائدة التلاميذ المغاربة بالمؤسسات التعليمية لبلدان الإقامة الشريكة بمقتضى اتفاقيات الشراكة المبرمة مع عدد من الدول خاصة فرنسا وإسبانيا وبلجيكا.

The post المغرب يلجأ للتعليم غير النظامي لتغطية 90 % من حاجيات مغاربة العالم appeared first on 24ALA24.

24ALA24 - قراءة فی الموقع الأصلي

شارك هدا المقال: