سياسة

بركة: الحكومة تمعن في ضرب القدرة الشرائية وتعمق الاحتقان

 دعا نزار بركة الأمين العام لحزب الإستقلال، إلى معالجة اختلالات المناطق الهشة وما تعرفه ساكنتها من إقصاء وتهميش، وتمكينها من تكافؤ الفرص في الاستفادة من الخدمات الاجتماعية الضرورية ومن المنافع والثروات المحلية وأسباب الارتقاء إلى حياة كريمة.
كما شدد المتحدث خلال كلمة له أمام مناضلي حزبه بتطوان، على ضرورة محاربة الفقر من خلال تقليص الفوارق الاقتصادية والاجتماعية والمجالية وتحسين ظروف عيش الساكنة، إلى جانب تحسين التمدرس لتدارك التفاوتات والفوارق مع المدن والحواضر، لما لتلك التفاوتات من وقع سلبي على التماسك الاجتماعي وتعميق فوارق اجتماعية مستقبلية من شأنها ترسيخ التوريث الجيلي للفقر وتعميق الفوارق بين الأجيال.
وجدد نزار بركة الدعوة إلى وقف نزيف اندحار الطبقة المتوسطة وإعادة توازنها للحد من تعميق وتفاقم التفاوتات داخل المجتمع والعمل على تجاوز التطاحن الطبقي والصراعات المجتمعية والتركيز على بناء مجتمع متوازن ومتضامن تكون فيه مختلف الفئات الاجتماعية متضامنة ومتكاملة فيما بينها، مطالبا في هذا الإطار الحكومة بالقطيعة مع السياسات المتبعة التي لا نجني من وارئها إلا مزيدا من الاحتقان والتوتارت الاجتماعية وتكريس الفقر والتهميش والإقصاء والإمعان في ضرب القدرة الشارئية للمواطنين، وهو ما تم ملامسته في احتجاجات الريف والحسيمة وجرادة ومقاطعة بعض المواد الاستهلاكية والفوترة واحتجاجات أساتذة التعاقد وطلبة الطب.
 وطالب الأمين العام الحكومة بإقرار تغيير جذري لمقاربتها وسياساتها الاجتماعية تنعش به ما بقي من آمال لدى المغاربة في هذه الحكومة وتحفظ لهم كرامتهم وتحدث انفراجا في أزمة الثقة المستفحلة لديهم وتبدد حالة الاحتقان الاجتماعي السائدة، وذلك من خلال القطيعة مع منطق الوساطة والريع والامتيازات إلى بناء مجتمع الحقوق المكفولة للجميع على قدم المساواة في إطار سيادة القانون وفعلية قواعد المنافسة الشريفة أمام تغلغل التوجهات الليبارلية غير المتوازنة المبنية على الاحتكار والجشع الذي يعمق الفوارق الاجتماعية والمجالية ويهدد التماسك الاجتماعي.

The post بركة: الحكومة تمعن في ضرب القدرة الشرائية وتعمق الاحتقان appeared first on 24ALA24.

24ALA24 - قراءة فی الموقع الأصلي

شارك هدا المقال: