مجتمع

دراسة تتنبأ بتفكك الاتحاد الأوروبي خلال العقدين المقبلين

كشفت نتائج دراسة حديثة، أجراها كل من المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية وشركة “يوجوف” المختصة بأبحاث الأسواق، أن غالبية الأوروبيين يعتقدون أن الاتحاد الأوروبي قد يتعرض للتفكك في غضون العقدين المقبلين.
وتوصلت الدراسة إلى أنه في كل دولة عضو باستثناء إسبانيا، فإن غالبية الخاضعين للاستطلاع يعتقدون أن الاتحاد الأوروبي سوف ينهار في غضون فترة تتراوح بين السنوات الـ10 إلى 20 القادمة.
وفي فرنسا، فإن 58 بالمئة من المستجوبين قالوا إنه من الواقعي أن تشهد الكتلة عملية تفكك خلال عقدين من الزمن، وهو الأمر الذي أقره كذلك حوالي 57 بالمئة من المشاركين بالمسح في إيطاليا وبولندا.
وبالنسبة للوضع في إسبانيا، فإن نسبة الأشخاص الذين يتوافقون مع هذه الرؤية المتعلقة بانهيار الكتلة بلغ 40 بالمئة.
وأظهرت البيانات أن معظم الأوروبيين كانوا يرون انهيار السوق الموحدة كأكبر خسارة في حالة انهيار الاتحاد الأوروبي تليها حرية التنقل عبر الحدود وحرية العيش والعمل في الدول الأخرى.
وشملت نتائج المسح استجابة نحو 60 ألف شخص من كافة أنحاء 14 دولة عضو في الاتحاد الأوروبي.
يذكر أن دراسة “يوجوف” قامت باستطلاع رأي الناخبين في الاتحاد الأوروبي في النمسا وجمهورية التشيك والدنمارك وفرنسا وألمانيا واليونان والمجر وإيطاليا وهولندا وبولندا ورومانيا وسلوفاكيا وإسبانيا والسويد خلال الفترة بين شهري مارس وأبريل الماضيين.

The post دراسة تتنبأ بتفكك الاتحاد الأوروبي خلال العقدين المقبلين appeared first on 24ALA24.

24ALA24 - قراءة فی الموقع الأصلي

شارك هدا المقال: