رياضة

ديربي” الوداد والرجاء يستنفر أمن مراكش..استعدادات خاصة لاستقبال المد الجماهيري”

تدابير خاصة بعاصمة النخيل مراكش، تأهباً لمباراة الديربي بين الرجاء والوداد الرياضيين، غداً الأحد، انطلاقاً من الساعة الرابعة عصراً، وذلك لحساب منافسات الأسبوع 25 من البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم، التي قرر أن تكون خارج البيضاء، بسبب إغلاق مركب محمد الخامس بالدارالبيضاء.

وبالرغم من إعلان التراس الرجاء مقاطعة اللقاء الكروي، إلا أن ترتيبات “الديربي” ظلت كما هي، حيث سيتم مرافقة الجماهير التي ستتقاطر على المدينة عبر الطريق السيار إلى الملعب الكبير، في حين سيتم فرض مراقبة خاصة للمحطات الطرقية وأيضاً محطة القطار، ترقباً لوصول أفواج من عشاق وأنصار قطبي البيضاء، تفادياً لأي انفلات مرتقب، قد يعصف بالقمة الكروية خارج ثوبها الرياضي.

هذا وكانت إدارة الوداد الرياضي قد وضعت تذاكر القمة الكروية قبل 4 أيام بـ 4 نقاط بيع مباشرة في البيضاء، إثنتين منهما لكل جمهور، في حين تم تحديد أثمنتها في 50 و30 درهماً فقط، وإلغاء باقي الفئات الخاصة بالتذاكر، وتحويلها إلى دعوات خاصة بالمستشهرين وأعضاء مكتبي الفريق، وعدد من الشخصيات الرياضية التي ستحضر اللقاء البارز بمراكش.

مباراة الغريمين تنطلق هاته المرة بين الرجاء والوداد بسيناريو “مشوق”، فالأحمر والأبيض يبسط سيطرته على الصدارة بـ 52 نقطة، في حين أن الرجاء الذي كان بعيداً قبل أسابيع عن حلم “درع البطولة”، عاد بقوة خلال الجولات الأخيرة، ليزاحم غريمه التقليدي ويشدد عليه الخناق، مقلصاً الفارق بينه وبين صاحب المركز الأول إلى 9 نقاط.
في المقابل، تخشى جماهير الوداد،  أن تكون سقطة أكادير الأخير بأدرار بداية لمرحلة فراغ، قد تؤثر على حظوظ النادي، وتفقده “السرعة النهائية” لحسم اللقب، خصوصاً وأن شبح الإصابات عاد ليضرب الركائز الأساسية للنادي، ويتعلق الأمر بغياب مرتقب لكل من إسماعيل الحداد، ومحمد أوناجم، بالإضافة إلى أمين تيغزوي.

 

 

24ALA24 – قراءة فی الموقع الأصلي

شارك هدا المقال: