رياضة

عمر صلاح يسعى لتكرار سيناريو جنش أمام المغاربة

تعرض الزمالك لضربة قوية، بإصابة حارسه الثاني عماد السيد، خلال لقاء الفريق أمام الداخلية، بمنافسات الدوري المصري الممتاز أمس الأحد.
وتأكد غياب عماد السيد عن ذهاب نهائي الكونفيدرالية، أمام نهضة بركان بملعب الأخير في المغرب، في الوقت الذي يعاني الزمالك من غياب حارسه الأساسي محمود جنش عن المباراة بسبب عقوبة الإيقاف لتحصله على البطاقة الحمراء في إياب نصف النهائي أمام النجم الساحلي بسوسة.
ولا يوجد حل أمام الزمالك سوى الدفع بالحارس الشاب عمر صلاح صاحب الـ21 عاما لحراسة عرين الفريق في ذهاب نهائي الكونفدرالية، على أن يكون المهاجم عمر السعيد حارساً بديلاً، في حالة حدوث أي ظرف طارئ اّخر.
واضطر السعيد لحراسة مرمى الزمالك لبضع دقائق في مواجهة النجم الساحلي، عقب طرد جنش.
وبالعودة للوراء 7 سنوات ماضية، واجه الزمالك، المغرب الفاسي، بذهاب دور الـ32 لدوري أبطال أفريقيا 2012، وهو يعاني من غياب حارسه الأول آنذاك عبدالواحد السيد بسبب عقوبة الايقاف، في الوقت الذي أصيب خلاله محمود جنش قبل أيام من المباراة وتم تجهيزه بشكل سريع للحاق بالمواجهة.
ولم يكن في قائمة الفريق المصري حارس ثالث مسجل أفريقيا، حيث وضع الجهاز الفني للزمالك آنذاك بقيادة حسن شحاتة، أحمد حسن “الصقر” كحارس بديل لجنش، حال تجدد إابته خلال المباراة.
وظهر جنش بشكل مميز للغاية خلال مواجهة المغرب الفاسي بالمغرب وأنقذ أكثر من فرصة محققة، وكان نجم المباراة الأول بلا منازع، وساهم في فوز الزمالك يومها بهدفين نظيفين، وهو ما تُمني جماهير الزمالك أنفسها بأن يكرره الحارس الشاب عمر صلاح خلال لقاء نهضة بركان، في ذهاب النهائي الأفريقي، الأحد المقبل.

24ALA24 – قراءة فی الموقع الأصلي

شارك هدا المقال: