حوادث

وجبة إفطار تتسبب في تسمم عمال شركة كابلاج في القنيطرة.. وحديث عن إصابة 500 عامل

تسببت وجبة إفطار داخل شركة كابلاج، بالقنيطرة، أول أمس الخميس، في إصابة حوالي 500 عاملة وعامل بتسمم غذائي جماعي، وأغمي على عدد كبير منهم، في حين تم نقل الحالات الحرجة إلى مصحة خاصة بالمدينة، بحسب مصادر مطلعة.

وحكت زينب (اسم مستعار)، إحدى عاملات شركة الكابلاج “هيرشمان”، اللواتي تعرضن للتسمم، في حديث مع “اليوم 24″، تفاصيل الواقعة منذ تناول وجبة إفطار الخميس، إلى حين التأكد من حالة التسمم، وقالت إن عددا من عمال الشركة أحسوا عقب الوجبة بآلام، ظنوا أنها بسبب الماء، قبل العودة إلى مساكنهم، حيث “استمرت الآلام، طوال الليلة، وزاد الوجع على مستوى الأمعاء”، تضيف المتحدثة، “مصحوبا بالقيء والإسهال”.

وفي صباح اليوم الموالي، أمس الجمعة، اكتشف عمال الشركة، أن الأكل الذي قُدم إليهم، خلال وجبة إفطار ثالث أيام رمضان، تسبب في تسممهم، خاصة بعد أن انتابتهم الأعراض المذكورة جميعا، دون استثناء، ولم يتوقف الألم، بحسب المصدر ذاته، ما لم يمكنهم من استئناف العمل، إثر الوجع المتواصل وامتلاء مراحيض الشركة، إلى أن انتبهت الإدارة لخطورة الموقف

received_646475115776008

صورة الفطائر التي تسببت في التسمم حسب المصدر

واستعانت إدارة الشركة، تضيف زينب، بممرضة وزعت حبات دواء على العمال، من أجل الحد من تفاقم الوضع، إلا أنه أغمي على عدد كبير منهم، وتم نقل 4 عاملات وعامل بواسطة سيارة الإسعاف إلى إحدى مصحات المدينة. ورجحت المتحدثة، أن تكون فطائر محشوة بـ”الكفتة”، تم تقديمها في وجبة إفطار أول أمس الخميس، سبب التسمم الذي طال عمال شركة الكابلاج “هيرشمان”، المتواجدة في المنطقة الصناعية “أولاد بورحمة” بمدينة القنيطرة.

ونفى مصدر من وزارة الصحة، في حديث مع “اليوم 24″، أن يكون مستشفى الإدريسي بالقنيطرة، قد توصل بأي حالات من هذا القبيل أمس الجمعة، مؤكدا أن الحديث عن تسمم 500 شخص لا أساس له من الصحة، مادامت لم تصل ولا بعض حالات من العدد المذكور إلى مستشفى المدينة، بحسب تعبيره.

24ALA24 – قراءة فی الموقع الأصلي

شارك هدا المقال: